دليل أبرز الشركات الداعمة للعدوّ الصهيوني

اليوم قلت لوالديّ أن نقاطع نسكافيه, وأنا أصلاً لا أشرب الكوكا كولا منذ حرب تموز, ولن أشتري زيت جونسون أند جونسون الذي أستخدمه في الصيف, وسأحاول أن أتعلم استخدام أوبونتو كي أقاطع مايكروسوفت. انقري هنا لقراءة البحث الذي نشرته مجلة الآداب اللبنانية وهنا من أجل تحميله.

وهنا لتصفح العدد الأخير لمجلة الآداب حول الحرب الأخيرة على غزة.

Advertisements

6 thoughts on “دليل أبرز الشركات الداعمة للعدوّ الصهيوني

  1. The Sicilian says:

    السلام عليكم أختي رزان،
    أذكر أننا في الشارقة كنا نقاطع منتجات شركات صهيونية ونشتري بدائل مصنوعة في شركات عربية أو من دول غير صهيونية على الظاهر وأقول على الظاهر لأننا نجهل أصل كل الأموال التابعة لشركة معينة فعلى سبيل المثال كيف نعرف أن في شركة لايف بوي (البديل للمطهّر ديتول البريطاني) فكيف نعرف أو نتأكد أن لايف بوي – وهو فقط مثال حيث لا أثبت أي شيء ضدها- شركة خالية من الأموال الصهيونية أو اليهودية. وهناك سؤال آخر: هل نجعل الأموال اليهودية والأموال الصهيونية تحت نفس الصنف؟؟؟

  2. Anarchist Queer says:

    لا أعتقد أن المعيار هو الصهيوني فحسب, بل أية شركة داعمة للكيان الصهيوني, ومن هنا مقاطعة البضائع الأمريكية حتى وإن لم تكن تلك الشركات صهيونية.
    ببساطة, علينا أن نحاول دعم الإقتصاد المحلّي والابتعاد عن شراء بضائع أجنبية, إن كان يجب أن تشتري بضائع أجنبية, علينا الابتعاد عن شراء البضائع الداعمة للكيان الصهيوني وهذا أمر بسيط مقارنة بما يفعله آخرين في القتال في ساحة المعركة.

  3. The Sicilian says:

    قالت رزان:
    ببساطة علينا أن نحاول دعم الاقتصاد المحلي والابتعاد عن شراء بضائع أجنبية وإن كان يجب أن تشتري بضائع أجنبية علينا الابتعاد عن شراء البضائع الداعمة للكيان الصهيوني وهذا أمر بسيط مقارنة بما يفعله آخرون في القتال في ساحة المعركة

    رزان، أرى أن على الدول العربية والإسلامية أن تقوي علاقاتها الاقتصادية وحتى العسكرية مع دول أخرى من “العالم الثالث” مثل دول أمريكا لاتينية وآسيا وأفريقيا وبالنسبة لسهولة أو صعوبة القتال فأحسب القتال صعبا دائما ومع ذلك لا بد من الاستعداد له حتى لا يرى الإسرائيليون أن دماء العرب وبخصوص الفلسطينيين رخيصة…
    هـ

Comments are closed.