مرور عام على اعتقال المدون السوري طارق بياسي

بتاريخ 7-7-2008 ، يكون قد مرّ عام كامل على اعتقال المدون السوري طارق بياسي ، و الذي اعتقله الأمن العسكري بطرطوس لنشره نصاً على الإنترنت.
بتاريخ 11-5 2008 ، اصدرت محكمة أمن الدولة حكمها بالسجن ست سنوات خففت إلى ثلاث سنوات على المدون السوري طارق بياسي بتهمة  «وهن نفسية الأمة وإضعاف الشعور القومي».
يتزامن مرور عام على اعتقال المدون السوري طارق بياسي مع ما سمته السلطات السورية «أعمال شغب قام بها محكومون بالتطرف» ،في سجن صيدنايا الذي يقضي به طارق فترة حكمه ، و هو ما اعتبره مراقبوا حقوق الإنسان بسوريا «مجزرة بخيرة رجال سوريا العزل »، و الذي يطالبون بتحسين ظروفهم داخل السجن.
و كان طارق قد المح لعائلته أثناء زياتههم إليه قبل أقل من شهر في سجن صيدنايا أن هنالك أخبار مطمئنة و سارة يتحدث عنها المساجين و سجانيهم ، و لربما سمع طارق من سجناء أو ضباط داخل السجن عن أنباء عفو رئاسي سيطالهم ،  أو أنباء عن تحسين حالتهم و ظروف اعتقالهم داخل السجن. و هذا خلاف ما أوردته مواقع حقوق الإنسان إثر الأحداث الأخيرة في السجن.
و نحن كمدونين سوريين في الداخل و الخارج ، نطالب السلطات السورية بإطلاق سراح المدون طارق بياسي و معتقلي الرأي و الكلمة ، و نلح في الطلب على تحسين ظروف المساجين عامة ، و مساجين الرأي و الكلمة خاصة.
و نأمل ألا تتسب هذه الأحداث في إيقاف أي تحسينات كانت ستطال المساجين ، أو تأجيل أي عفو كانت السلطات تنوي أن تُسعد به الشعب السوري و تفرح به الأمهات المكلومات.
و ندعو الله أن يحمي و يحفظ الزميل طارق بياسي من حادث سجن صيدنايا و تبعاته.

Advertisements

3 thoughts on “مرور عام على اعتقال المدون السوري طارق بياسي

  1. okbah says:

    السلام عليكم
    شكرا رزان على تذكر طارق وتذكرينا بذكراه الأولى
    كان بودي أن أكتب عن ذكراه منذ أيام لكن التسويف والإنشغال منعني
    نتمنى سماع أخبار مطمئنة عن طارق بعد هذه الأحداث المؤسفة

  2. exapt says:

    You should hope that this blogger is not one of those who died in the riot. I hope for his safety

Comments are closed.